كيف تتعاملين بشكل صحي مع زيوت القلي بأنواعها؟

0

تعتبر زيوت القلي أحد أهم متطلبات البيوت، خصوصًا في زمن الوجبات المقلية الذي نعيشهُ الآن، ولأنّ زيت القلي كذلك يدخل في الكثير من أنواع الطعام، فلا يخلو أي بيتٍ منه، ولكنّه رغم سهولة إستخدامه يتوجب على سيدات البيوت أن يعرفن مجموعة هامة من التفاصيل التي تخصه، فما هي؟


أسرار التعامل مع زيوت القلي :

أولًا:

قبل البدء بعملية القلي، عليكِ أن تختاري الحجم المناسب للمقلاة، حتى تستطيعي وضع كمية مناسبة من الزيت، وتأكدي أنها لن تزيد أبدًا عن النصف.

ثانيًا:

لا تضعي الطعام الذي تريدين قليه إلا بعد التأكد من خلال وضع قطعة خبز صغيرة لمعرفة ما إن كان الزيت قد وصل لدرجة الغليان أم لا، لأنك إن قمت بوضعه قبل أن يصل إلى درجة الغليان فسوف يمتص كميات كبيرة من الزيت، وهذا يعني تسممه.

ثالثًا:

لا تتركي الزيت على النار مهما كان السبب لأنه يحترق، ولا قدّر الله من الممكن أن يسبب حريقًا في المطبخ، عليكِ الإنتباه جيدًا.

رابعًا:

لا تقومي بدمج أكثر من نوعي زيت معًا، أو حتى أن تقومي بخلط زيت قديم مع آخر جديد لأنّ هذا يعمل على تأكسد الزيت وبالتالي تسميم الطعام.

خامسًا:

بعد الإنتهاء من عملية القلي، عليكِ أن تتركيه حتى يبرُد ومن ثم تقومي بتصفيته عن طريق مصفاة ووضعه داخل علبة خاصة به.

سادسًا:

عليكِ التخلص من الزيت في حال تغيرت رائحته أو تغير لونه، أو لاحظتي وجود رائحة إحتراق أثناء القلي، ويجبُ عليكِ الإنتباه أن العمر الإفتراضي للقلي بزيتٍ واحد هو مرتين إلى ثلاثة.


محافظتك على سلامة الطعام تنعكس على صحتك وصحة العائلة، عليكِ دائمًا الإنتباه لهذه التفاصيل وسماع هذه النصائح التي ستعمل على حمايتكِ وحماية طعامك، تفقدي دائمًا مطبخكِ وإن شعرتِ بفساد أيّ شيء داخله فقومي بإتلافهِ والتخلص منه مباشرة، فدرهم وقاية، خيرٌ من قنطار علاج.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف